bootstrap modal

 المستحيل.. إسلوب حياة

يقلم : أ. محمد الشبراوي - مصر

يظن بعضهم أنّ امتلاكهم فكرة مهمة أو مؤثرة؛ يلزم من حولهم أن يطروا عليهم، وأن يساعدوهم لتحقيقها، لكنهم يصطدمون بالواقع سريعًا. يختلف الواقع تمامًا عمّا يعتمل في دواخلنا، وعلينا إدراك ذلك جيدًا وإيجاد وسائل رشيدة للتعامل مع هذا الواقع. وقد يكون من سخرية القدر أنّ المستحيل أضحى أسلوب حياة! لا تستغرب ذلك، واقمع الدهشة التي ارتسمت على وجهك، وثق بأنّ المستحيل أسلوب حياة

عندما تخبر أحدهم بمشروعٍ ما؛ فإنه سينبري في سرد أسبابٍ لا حصر لها تثبت أنك أحمق، وسيؤكد لك أنّ نجاح هذا المشروع مستحيل! وهذه الفئة من البشر موجودة، وقد اتخذوا من المستحيل أسلوب حياةٍ لا يبغون عنه تحويلا. انظر حولك ستراهم يحبطون كلّ من يفشي لهم بفكرته، ويأتونه بسيلٍ من الأدلة ليوهنوا عزمه، وربما أخذوا عليه المواثيق والأيمان ليعدل عن فكرته ويثوب إلى رشده

إن استسلم صاحب الفكرة لهؤلاء المحبطين، وانضوى تحت لوائهم؛ فقد التحق ضمنيًا لجحافل فريق المستحيل! ثم ما يلبث أن يرمي عن قوسهم؛ فيصبح عضوًا فاعلاً ومؤثرًا في فريق المستحيل، أو أن يلوذ بالصمت ويستكين؛ ليصبح مجرَّد إمعة يتلاعب به تيار المثبطين الذين التحق به! فهو لا يملك قوةً يجابه بها الإحباط الذي فرضوه عليه، وكبلوه به بعدما شيّعوا حلمه أمام عينيه لمثواه الأخير

ما أكثر هؤلاء بيننا! في محيط العمل والأصدقاء وربما داخل الأسرة أحيانًا! متشائمون حتى النخاع؛ فإن خرج أحدٌ عن مسارهم وغرَّد خارج سربهم؛ عدُّوه مارقًا عن الواقع ويعيش في عوالم لا تمت لواقعنا بصلة. وقع الكثيرون في براثن دعاة المستحيل وأنصاره، وهذا أبلغُ ما يدعوك لليقظة ويحثك على التحرُّز منهم

أفلتت ثلةٌ من أنياب الذين اتخذوا المستحيل درعًا وسيفا؛ وتمكَّنت الفئة القليلة من الثبات على رفض الانقياد لهذا المستحيل، وعزموا على بذل أقصى ما يمكنهم تقديمه من جهدٍ وعرق؛ ليثبتوا لأنفسهم قبل غيرهم أن الإنسانَ يصنع حياته بقراره وسعيه، ولا يترك غيره ليقرّر مصيره بسلبياته وإحباطاته. أكتبُ إليك الآن وليس لديّ أيَّ فكرةٍ عن تفاصيل حياتك، ولست على اطلاعٍ بخيباتِ أملك ومشاكلك وهمومك؛ إلا أنني أثقُ في قدرتك على تجاوز جميع ما تمرُّ به من محنٍ ومصاعب ومضايقات، أنت قادر على تحقيق ذلك بمفردك، إذا قرّرت أن تتخذ قراراتك بشجاعة، وبعيدًا عن تشويش حاملي أختام المستحيل وسدنة اليأس وتجار القنوط وتثبيط الهمم

قالت العرب: "يحسبُ الممطورُ أن كُلًّا مُطِر"؛ فاليائس الكئيب يتوهم، في قرارة نفسه، أن المجتمع بأسره كئيب، ويجد نفسه كالقشةِ في سائلٍ شديد اللزوجة، لا تقدر على مناطحة اللزوجة؛ فتؤثر الاستكانة! أما أنت فإن ملكاتك ومواهبك أكبر من أن تفترشَ المستحيل وتلتحف اليأس؛ فانهض وشُقَّ طريقك بعزيمةٍ وإصرار، وإن كان غيرك اتخذ المستحيل أسلوبًا لحياته؛ فاتخذ أنت النجاح لإثبات وهم ما ادعوه وتواطؤا عليه

كن أنت المثال الذي يسحق باطل منهجية المستحيل، وتأكد أن هذا دأب العظماء والكبار في التاريخ البشري؛ فقد استُهزئ بماركوني، حين أعلن عزمه اختراع التلغراف اللاسلكي، ورفضت "ويسترن يونيون" شراء اختراعه بألف دولار، ونعتت اختراعه بالميئوس منه والعبثي! وبعد تسعة أشهر، حاولت الشركة إقناع ماركوني ببيع الاختراع لها. وفي هذه المرة، رفض ماركوني، وبعد أيام قلائل حصد جائزة نوبل. هل لديك الآن شك في أن المستحيل أسلوب حياة؟! امض في طريقك ولا تأبه لمن يدعوك للجلوس على دكة اليائسين والبائسين، ولا تلتفت لقول بعضهم: مستحيل؛ فالمستحيل بالنسبة لهم .. أسلوب حياة


المصدر : لينكستر دوت كوم